آلاف الموريتانيين يطالبون بإعدام متهم بـ”الإساءة”

طالب آلاف الموريتانيين في مظاهرة حاشدة مساء اليوم الجمعة في نواكشوط، بإصدار حكم الإعدام في حق كاتب اتهم بالإساءة للنبي صلى الله عليه وسلم في مقال نشره قبل ثلاث سنوات.

وخرج المتظاهرون في وقفة دعا لها رئيس المنتدى العالمي لنصرة الرسول صلى الله عليه وسلم الشيخ علي الرضا بن محمد ناجي الصعيدي، في ساحة ابن عباس وسط نواكشوط.

وتدخل هذه المظاهرة في إطار سلسلة أنشطة احتجاجية ينظمها سكان نواكشوط للمطالبة بالحكم بإعدام المسيء، وذلك في انتظار حكم المحكمة العليا يوم الثلاثاء المقبل (20 ديسمبر 2016).

ومن المنتظر أن تصدر المحكمة حكمها النهائي في الملف، وذلك بعد حكم ابتدائي يدين المتهم بالزندقة وبالتالي إعدامه من دون النظر في توبته، وهو الحكم الذي ألغته محكمة الاستئناف التي أدانته بـ”الردة” ودعت إلى النظر في توبته.

وأكد المحتجون اليوم على ضرورة إصدار حكم بإعدام المتهم بالإساءة لأن القانون الجنائي الموريتاني والمذهب المالكي ينصان على أن المسيء للجناب النبوي لا يستتاب.